دليل الحماية الصحية الاجتماعية للاجئين: النهج، والدروس المستفادة، والأدوات العملية لتقييم خيارات الشمول بالتغطية

الغـرض مـن هـذا الدليـل أن يسترشـد بـه موظفـو الصحـة العامـة والبرامج التابعيـن للمفوضية السـامية للأمـم المتحـدة لشـؤون اللاجئيـن، وموظفـو منظمـة العمـل الدوليـة العاملـون فـي مجـال الحمايـة الاجتماعيـة علـى المسـتوى القطـري بشـأن الاعتبارات والخطـوات العمليـة الضروريـة لتقييـم الخيارات المتاحـة أمـام دمـج اللاجئيـن فـي برامج الحمايـة الصحيـة الاجتماعيـة الوطنيـة.

ويستند هذا الدليل إلى الأدلة المتزايدة التي تبرز أهمية الحماية الاجتماعية والتغطية الصحية الشاملة في تحسين الوضع الصحي، وتسهم في تحقيق أهداف التنمية المستدامة، ولا سيما الغايات التي يشملها الهدف الأول والثالث والثامن، فيما يتعلق بالحد من الوفيات والإصابات المرضية في جميع الأعمار، والحد من الفقر واللجوء وسوء التغذية، وتحسين سبل العيش، وتعد الحماية الاجتماعية للصحة أداة أساسية يمكن استخدامها في إطار منصة أكبر للصحة والحماية الاجتماعية تهدف إلى تحسين الأوضاع الصحية والاجتماعية والاقتصادية للاجئين.

العديد من الأمثلة المبينة في الدليل الحالي أُخذت من تقييمات مشتركة وتدخلات لتقديم الدعم الفني نفذتها منظمة العمل الدولية والمفوضية السامية لشؤون اللاجئين منذ عام 2014، وتركزت تلك التدخلات في بلدان غرب ووسط أفريقيا.

وتنادي المفوضية بإتاحة الخدمات الصحية للاجئين على غرار تلك المقدَّمة للمواطنين، مع إقرار المساواة في نظم علاجهم، بما يتوافق مع الصكوك الدولية لحقوق الإنسان ومعايير منظمة العمل الدولية وثيقة الصلة بها بشأن الحماية الاجتماعية، وعلى ذلك ففي حال يكون تقديم الحماية الصحية للمواطنين محدوداً فإن الخيارات المتاحة أمام اللاجئين قد تصبح محدودة بدورها.

ومن ثم ينبغي السعي لتحقيق نهج مستدام لضمان إتاحة الرعاية الصحية للاجئين وفق الاتفاق العالمي بشأن اللاجئين، والجهود الوطنية المعنية بتقديم الحماية الاجتماعية، ويغذي تضمين اللاجئين في البرامج الاجتماعية للصحة المسألة الأكبر المعنية بتقديم الحماية الاجتماعية للعاملين في الاقتصاد غير المنظم، الأمر الذي يتطلب وضع استراتيجيات تهدف إلى دمجهم تدريجيا، وإلى التوافق مع البرامج التي تركز على الدمج الاقتصادي.

وفي حال توافر خيارات الحماية الصحية الاجتماعية في بلد ما (أي من خلال خدمة الرعاية الطبية الوطنية، أو التأمين الاجتماعي، حسب ما يرِد من تعريفات في الجزء المقبل)، ربما يُحسن دمج اللاجئين في النظم الصحية الوطنية إتاحتها للاجئين، ويقلل التكلفة، ويؤدي إلى تجنب ازدواجية الخدمات، ومع ذلك يجب فهم الخيارات المتاحة أمام تمويل الصحة في كل بلد على حدة؛ لتحديد مدى قدرة استخدام برنامج الحماية الصحية الاجتماعية القائم على إتاحة الخدمات الصحية للاجئين بصورة أفضل من عدمه.