هجرة اليد العاملة

دورة تدريبية لشبكة الجزيرة حول إعداد التقارير عن هجرة اليد العاملة والإتجار بالبشر

منظمة العمل الدولية ومعهد بانوس أوروبا، وهو منظمة غير حكومية، يعقدان دورة تدريبية عن هجرة اليد العاملة والإتجار بالبشر لصالح شبكة الجزيرة بهدف تعريف الصحفيين والمحررين المخضرمين بمعايير منظمة العمل الدولية ونهجها بغية تعزيز جودة إعداد التقارير عن هذين الموضوعين في جميع أنحاء العالم.

تجتمع هيئة التحرير والمنتجون المنفذون ومديرو البرامج في شبكة الجزيرة في مقر منظمة العمل الدولية في جنيف في 15 أيلول/سبتمبر لاتباع دورة تدريبية مدة ثلاثة أيام بهدف مناقشة هجرة اليد العاملة والإتجار بالبشر والاتجاهات الحالية في إعداد التقارير عن هاتين القضيتين. ويحضر الدورة التي ينظمها معهد بانوس أوروبا ومنظمة العمل الدولية مشاركون من مكاتب الجزيرة في الدوحة، والعاصمة واشنطن، وسراييفو، والقاهرة، وإسطنبول. وهي الدورة التدريبية الأولى في سلسلة دورات يعقدها معهد بانوس ومنظمة العمل الدولية والجزيرة لتحسين فهم سبل تغطية هجرة اليد العاملة والإتجار بالبشر في العالم، وسبل تحسين هذه التغطية.

وتندرج هذه الدورة ضمن إطار مشروعٍ إقليمي لمنظمة العمل الدولية يحمل عنوان "تحسين إدارة هجرة اليد العاملة ومكافحة الإتجار بالبشر في الشرق الأوسط"، ويشكل فيه العمل مع وسائل الإعلام لتحسين تغطية هاتين القضيتين أحد جوانبه الرئيسية. وقد أجريت مشاورات إقليمية مع مديرين تنفيذيين في وسائل إعلام في الشرق الأوسط وجنوب آسيا، كما انتهت بالفعل دورة تدريبية وطنية للصحفيين الأردنيين.