التحرش والعنف ضد النساء والرجال في عالم العمل: منظور النقابات العمالية وعملها في هذا المجال

يعتبر العنف والتحرش بالنساء والرجال في عالم العمل شكلاً من أشكال استغلال للسلطة وهما يؤثران بشكل خاص على العمال الذين يعملون في الأوضاع الأكثر هشاشة. تتأثر النساء بشكل أكبر بالعنف في مكان العمل حيث تعرضهم العلاقات السلطوية اللامتساوية وتدني الأجور وظروف العمالة الهشة والانتهاكات الأخرى في مكان العمل للعنف.

يعرض التقرير عمل اتحادات نقابية عالمية و35 حالة دراسية محلية تم اختيارها من عدد من القطاعات والدول والمناطق ليظهر انه من خلال الاتفاقات الجماعية والتفاوض وسياسات مكان العمل والحملات وجهود التوعية تمون النقابات العمالية قد خطت خطوات بناءة لمنع العنف والتحرش في عالم العمل.

أعد هذا التقرير ليحقق ثلاثة أهداف مترابطة وهي: ابراز الدور الذي تلعبه النقابات العمالية في تبني نهج منظم لمنع وقوع العنف والتحرش في مكان العمل والقضاء عليه وتوفير المعلومات للنقابات العمالية حول كيفية بناء موقف قوي في مؤتمر العمل الدولي سنة 2018.