نشاط

منظمة العمل الدولية تطلق تقريرين عن الاحتياجات من المهارات في قطاعين اقتصاديين رئيسيين في الأردن

يلقي التقريران اللذان وضعهما مشروع مهارات التجارة والتنوع الاقتصادي في الأردن والتابع لمنظمة العمل الدولية الضوء على وضع قطاعي الصناعات الدوائية وتجهيز الأغذية والمشروبات في الأردن من منظور المهارات وسوق العمل.

في محاولةٍ منها لتعزيز تنافسية الاقتصاد الأردني دولياً، من المزمع أن تُطلق منظمة العمل الدولية تقريرين يحددان سبل تعزيز التدريب على المهارات في قطاع الصناعات الدوائية الواعد وقطاع تجهيز الأغذية والمشروبات.

وأثناء إطلاق التقريرين، تناقش منظمة العمل الدولية نتائجهما مع أصحاب المصلحة الوطنيين وتحدد مشاريعها اللازمة للتدريب على المهارات في الأردن.

وقد اختير هذان القطاعان بعد عملية تحليلٍ حدَّدت القطاعات الأردنية التي تؤمِّن أكبر فرص التنافسية الاقتصادية وفرص العمل محلياً.

ووُضع التقريران بالتشاور مع أصحاب المصلحة المحليين والوطنيين. وهما يقدمان تحليلاً للتحديات التي يواجهها القطاعان على صعيد التجارة والمهارات، وتوصياتٍ للتصدي لتلك التحديات وتأمين مستقبلٍ إيجابي للقطاعين. كما يحدد التقريران سبل تطبيق منظمة العمل الدولية للتوصيات من خلال مستويات مختلفة لمشاريع المهارات.

وقد وُضع التقريران في إطار مشروع مهارات التجارة والتنوع الاقتصادي الذي يطبِّق منهجية تَوقع للمهارات بغية ردم الهوة بين مقدمي المهارات وسوق العمل، وتحسين أنظمة تقديم التدريب في القطاعات الرئيسية، فضلاً عن تعزيز النمو والإنتاجية الاقتصادية في الأردن.