هجرة اليد العاملة

  1. عالقون في الفخ: الاتجار البشر في الشرق الاوسط

    ٠٩ أبريل, ٢٠١٣

    تلقي هذه الدراسة الضوء على وضع العاملات والعمال الراشدين الذين يقعون ضحايا الاتجار في الشرق الأوسط. وتحلّل الدراسة الأساليب المستعملة في المنطقة لخداع العمال المهاجرين الضعفاء وإيقاعهم في فخ العمل الجبري بمختلف أنواعه، إضافة للعوائق التي تمنعهم من مغادرة العمل.

  2. المؤتمر الإقليمي الثلاثي من أجل مكافحة الإتجار بالبشر

    عقد مؤتمر إقليمي ثلاثي لمدة يومين حول سبل مكافحة الإتجار بالبشر في الشرق الأوسط وعرض نتائج الدراسة الصادرة عن منظمة العمل الدولية التي تمسح أساليب الإتجار بالبشر في أرجاء المنطقة.

  3. البرنامج

    ٠٨ أبريل, ٢٠١٣

  4. نظرة جديدة إلى النمو الاقتصادي: نحو مجتمعات عربية منتجة وشاملة

    ٢٨ فبراير, ٢٠١٣

    ينظر التقرير في توجهات وهيكليات سوق العمل العربي على مرّ عقدين من الزمن وحتى الربيع العربي في العام 2011 كما يقدّم رؤية حول الأسباب الكامنة وراء الانتفاضات التي انتشرت منذ ذلك العام من تونس إلى جميع أنحاء العالم العربي.

  5. تحديد حالات الإتجار والعمل الجبري والإستجابة لها

    تشارك الجهات المسؤولة عن إنفاذ القانون في الأردن في حلقة تدريبية من تنظيم منظمة العمل الدولية في عمان بهدف تحسين عملية تحديد حالات العمل الجبري والإتجار بالبشر والتحقيق فيها والإستجابة لها.

  6. الأهداف الاستراتيجية لأجندة العمل اللائق

    ٠١ فبراير, ٢٠١٣

    يعمل مكتب منظمة العمل الدولية الاقليمي للدول العربية على تعزيز العدالة الاجتماعية وفرص الحصول على عمل لائق عبر المؤسسات المستدامة والانتاجية العالية والنمو بإنصاف.

  7. عدالة اجتماعية لحقبة عربية جديدة: تعزيز الوظائف والحماية والحوار في منطقة متغيرة

    ٣١ يناير, ٢٠١٣

    يجب على الدول العربية أن تمضي باتجاه نموذج تنموي شامل يضمن زيادة الإنتاجية وأن تتوصل، مع مواطنيها، إلى عقد اجتماعي جديد.

  8. دليل إرشادي للعاملات المنزليات المهاجرات في لبنان

    ٢١ ديسمبر, ٢٠١٢

  9. العمّال المهاجرون في الأردن يُسمعون أصواتهم

    ١٢ ديسمبر, ٢٠١٢

    تُعتبر القوى العاملة الأجنبية في الأردن كثيفة العدد وسريعة النمو. ويعيش حوالى نصف مليون عامل تقريباً، وهم بأغلبيتهم من الدول العربية والآسيوية في الأردن، وهم يعملون لساعات طوال في ظروف صعبة أحياناً.

  10. أسئلة وأجوبة حول التقرير

    ٢٧ نوفمبر, ٢٠١٢